مظلومية وانتصار

أبو عبيدة: أخوتنا في اليمن نهضوا بعروبتهم وكسروا قيود الجغرافيا نصرةً لغزة

متابعات – 10 جمادى الأولى 1445هـ

عبر أبو عبيدة المتحدث الرسمي لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الاسلامية حماس عن الاعزاز بحركات المقاومة في الأمة الإسلامية واليمن على وجه الخصوص.

وقال أبو عبيدة في بيان له، اليوم الخميس، “: نحيي قوى أمتنا خصوصاً إخواننا في اليمن ولبنان والعراق وفي كل جبهة تعمل على ضرب العدو كما نحيي إخواننا في لبنان الذين يحاصرون المحتل في الجبهة الشمالية ويدكون مواقعه ونحيي إخواننا في العراق أيضاً.

وأضاف أبو عبيدة ” نخص أخوتنا في اليمن، يمن العروبة والاسلام الذين حركتهم صرخات أهلنا ونداءات مقاومتنا فنهضوا بنخوتهم العربية المعهودة وكسروا قيود الجغرافيا ونصروا وينصرون غزة بكل عنفوان وإصرار.

وأكد أبو عبيدة أن المجاهدين في حركات المقاومة يواصلون التصدي للعدوان الصهيوني وقد تم توثيق استهداف 335 آلية عسكرية صهيونية منذ بدء التوغل الصهيوني في غزة. . مضيفا أن الآليات الإسرائيلية المستهدفة تنوعت بين ناقلات الجند والدبابات والجرافات.

وأوضح أنه على مدى 48 يوماً واصلنا توجيه الرشقات الصاروخية نحو أهداف متنوعة داخل الكيان الصهيوني .. مضيفا أن المجاهدين استهدفوا 33 آلية صهيونية في الـ 72 ساعة الأخيرة ، كما نجح المجاهدون خلال الأيام الثلاثة الماضية في تنفيذ عمليات نوعية ضد قوات العدو أسفرت عن سقوط قتلى بشكل محقق.

وأكد أن المجاهدين هاجموا 8 جنود صهاينة شرق مستشفى الرنتيسي بحي الشيخ رضوان وأرداهم قتلى وجرحى، كما قاوم مجاهدونا ظهر أمس بتفخيخ عين نفق وتفجيره بقوة لجيش العدو.. موضحا أن العدو ما يزال يخفي خسائره العسكرية ومجاهدونا متمترسون في مواقعهم القتالية.

وقال أبو عبيدة “: قيادة العدو المرتعدة قررت وضع جنودها في قلب المحرقة في غزة. لافتا إلى أن العدو قبل في هذه الهدنة المؤقتة وصفقة التبادل الجزئية ما كنا نطرحه سابقاً.

ودعا لتصعيد المواجهة مع العدو الاسرائيلي في كل أنحاء الضفة وكل جبهات المقاومة، كما دعا ندعو إخواننا في الأردن إلى تصعيد كل أشكال العمل الشعبي والجماهيري المقاوم.

كما دعا المتحدث باسم كتائب القسام كل أحرار العالم إلى إيلام وإرباك كيان العدو الاسرائيلي في كل مكان.