مظلومية وانتصار

احتجاجات في عدن تنديداً بانهيار الأوضاع الأمنية في ظل سيطرة مليشيات العدوان

شهدت مدينة عدن الواقعة تحت سيطرة العدوان ورتزقته، الأحد، احتجاجات شعبية حاشدة، تنديداً بانهيار الأوضاع الأمنية، في ظل الصراعات القائمة بين مرتزقة لعدوان.

وخرج الآلاف من أبناء مدينة التواهي ومديرية الشيخ عثمان، في تظاهرة واسعة، رافعين لافتات تطالب بسرعة القبض على القتلة المنتشرين وسط المدينة، آخرهم قاتل الفتاة القاصر “مها”.

وقبل يومين أقدم أحد مرتزقة العدوان في مدينة التواهي على قتل الفتاة مها “14 عاماً” بعد 24 ساعة من اختطافها وإخفائها في منزله.

وتأتي التطورات، تزامناً مع تدهور الأوضاع الأمنية خصوصاً مع عودة التوترات بين مليشيات العدوان.