مظلومية وانتصار

بدرF الباليستي يدك تجمعات الغزاة ومرتزقتهم في الموسم بجيزان

جيزان  –  6 ذو الحجة 1440هـ

 دكت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية، اليوم الأربعاء، تجمعات الغزاة ومرتزقتهم المنافقين في معسكر الموسم بمحور جيزان.

 وأكد متحدث القوات المسلحة العميد ” يحيى سريع” أن القوة الصاروخية أطلقت صاروخا باليستيا من طراز بدرF على تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته في معسكر مدرسة القتال التدريبي في منطقة الموسم بجيزان، موضحا أن الإصابة كانت دقيقة بفضل الله.

 وأوضح العميد أن سيارات الإسعاف شوهدت تهرع لنقل عشرات القتلى والجرحى إلى مستشفيات جيزان بعد الضربة وانتشار حالة كبيرة من الإرباك والهلع في صفوفهم ، مؤكدا أن الضربة أتت بعد عملية استخباراتية دقيقة ورصد مسبق لكل تحركات وتجمعات العدو.

 وأكد أن عملية استهداف تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته  كانت ضربة استباقية في حين كان العدو يعد للزحف باتجاه حرض وحيران.

 وتأتي هذه العملية بعد ساعات من استهداف تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته في معسكر رجلاء في نجران بصاروخ باليستي من طراز بدرF .

 وفي ال16 من أبريل 2019 م أزاحت القوة الصاروخية التابعة للجيش واللجان الشعبية الستار عن صاروخ باليستي جديد يحمل اسم بدرF والذي يحاكي من حيث المواصفات صاروخ توشكا الروسي.

 وقال العميد يحي سريع الناطق الرسمي للجيش واللجان الشعبية في مؤتمر صحفي إنه بعون الله نجحت القوة الصاروخية في صناعة وتطوير صاروخ باليستي جديد مشيرا إلى أن الصاروخ يحمل مواصفات الصاروخ الروسي توشكا، مضيفا أن عملية التطوير تمت في مركز الدراسات المتخصصة بمجمع الشهيد أبو عقيل التابع لـ القوة الصاروخية.

 ويعتبر الصاروخ من  ضمن منظومة بدر الصاروخية يبلغ مداه 160 كم وينفجر على ارتفاع 20متر وتنتشر الشظايا في شعاع 350متر وعددها 14ألف شظية، فيما تبلغ دقة الاصابة 3 أمتار.

fajattan