مظلومية وانتصار

شركة “يمن موبايل” تعلن توزيع أعلى نسبة أرباح بواقع 40 بالمائة

فج عطان /

أعلنت شركة “يمن موبايل للهاتف النقال”  عن توزيع أرباحها للعام الماضي للمساهمين بواقع 40 بالمائة من قيمة السهم الاسمية، والتي تعد أعلى نسبة أرباح في اليمن.

وفي اجتماع الجمعية العمومية الخاص بالشركة، أشاد وزير الاتصالات وتقنية المعلومات بحكومة تصريف الأعمال المهندس مسفر النمير، بجهود الشركة في تطوير خدماتها للمشتركين والتحديث المستمر لتقنياتها وفق أحدث الأنظمة في عالم الاتصالات.

وأشار إلى أن الشركة تحقق نمو متصاعدا يعزز صدارتها في سوق الاتصالات.. معربا عن شكره لمجلس إدارة الشركة والإدارة التنفيذية وكوادر الشركة على سعيهم الحثيث في المحافظة على الريادة بتميز وإبداع.

وأعتبر المهندس النمير، شركة يمن موبايل من أفضل شركات الهاتف النقال التزاما بسياسات المنظم وتجسيدا للتعليمات والضوابط المهنية.

ونوه بشراكة يمن موبايل مع تيليمن حيث أصبحت يمن موبايل مالكة بنسبة 25 بالمائة من المشغل الوطني للحوسبة السحابية “سحبكم” والذي يعد إنجازا للشركة.

وأشار الوزير النمير إلى أن الوزارة تراقب سوق الاتصالات أولا بأول كمنظم.. معرباً عن أسفه من بعض شركات الهاتف النقال التي تحاول تدمير السوق في إطار منافسة غير إيجابية وهذا أثر على بقية شركات الاتصالات.

ودعا شركات الهاتف النقال للحضور إلى الوزارة بقوائمها المالية، كما دعا وزارة الصناعة والتجارة والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة والهيئة العامة للاستثمار للحضور لمناقشة قوائم شركات الهاتف النقال المالية ومعرفة الجدوى من استثماراتهم فيما يخص الفور جي.

وذكر بأن الوزارة ستعمل على إعادة ضبط تعرفة خدمات الاتصالات.. معربا عن أمله من شركات الهاتف النقال مراعاة توجهات الوزارة والعمل بشكل مدروس وإيجابي تجاه سعر الخدمة والتكلفة وتعرفة خدمات الجملة.

فيما أوضح رئيس مجلس إدارة شركة يمن موبايل عصام الحملي، أن الشركة رغم الصعوبات التي واجهتها مع استمرار العدوان والحصار واستهداف وقصف مواقع ومحطات الشركة وارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج وارتفاع تكاليف تحصيل الإيرادات من المحافظات إلا أن الشركة استطاعت تجاوز كل ذلك محققة نتائج متميزة.

وأشار إلى أن الشركة انتهت من مشروع تحديث وتطوير أنظمتها الذي تم تنفيذه بالتعاقد مع الشركة الاستشارية الألمانية “ديتكون”، وفقا لأفضل الممارسات العالمية.

واعتبر الحملي مشروع تحديث وتطوير الشركة ذو أهمية استراتيجية كبيرة لمستقبل الشركة سيما في ظل السوق التنافسية والتطورات المتسارعة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وتطرق إلى التوسع والانتشار الذي قامت به الشركة في شبكة الفور جي استكمالاً لعملية الانتقال الى تقنية الجيل الرابع بإنشاء العديد من المواقع والمحطات الجديدة والتي شملت جميع محافظات الجمهورية.

وذكر الحملي أن الحصة السوقية للشركة ارتفعت إلى 55 بالمائة ليصل عدد المشتركين 12 مليون مشترك في خدمات الشركة.. لافتا إلى أن الشركة حققت إيرادات للعام الماضي بلغت 249 مليار ريال، بمعدل نمو 54ر17 بالمائة عن العام الذي سبقه.

وفي الاجتماع الذي حضره وكيل وزارة الاتصالات للشئون المالية والإدارية أحمد المتوكل، والمدير العام التنفيذي بالمؤسسة العامة للاتصالات المهندس صادق مصلح، والرئيس التنفيذي لشركة الاتصالات الدولية اليمنية (تيليمن) الدكتور علي نصاري والمدير التنفيذي في شركة يمن موبايل المهندس عامر هزاع ، أعلن مندوب وزارة الصناعة والتجارة اكتمال النصاب لكبار المساهمين في الشركة، والموافقة على توزيع الأرباح المقترحة من مجلس الإدارة وفقاً للقانون.

تخلل الاجتماع عرض عن نشاط الشركة خلال العام الماضي والإنجازات التي حققتها.