مظلومية وانتصار

فعاليات احتفالية في بني الحارث ابتهاجاً بقدوم ذكرى المولد النبوي الشريف

نظم فرعا هيئة الأوقاف ومكتب الإرشاد في مديرية بني الحارث بأمانة العاصمة، اليوم الأربعاء ، ندوة ثقافية بالجامع الكبير بالروضة في ذكرى المولد النبوي الشريف.

وفي الندوة التي حضرها عضو مجلس الشورى عادل الحنبصي ومدير المديرية حمد بن راكان، تناول عضو رابطة علماء اليمن العلامة خالد موسى، جانباً من سيرة وجهاد الرسول الكريم محمد صلوات ربي وسلامة علية وعلى آله، ومواقفة وشجاعته وايمانه وقيمه العظيمة.

وأشار إلى جهاد وتضحية النبي الأعظم في نشر الدعوة الإسلامية وترسيخ دعائم الدولة وتثبيتها ومحاربة الكفار والمنافقين.. لافتاً إلى ما يسعى آلية الأعداء من تبديع الإحتفال بالمولد النبوي الشريف ونشر الأفكار الضالة الهابطة التي تجرد المسلمين من دينهم ومكانتهم عبر الفتاوى الباطلة والمكفرة.

وأكد العلامة موسى، أن الاحتفال بالمولد النبوي هو لتعظيم النبي محمد صلوات ربي وسلامة علية وعلى آله، وإحياء للسنة المحمدية الداعية لنشر الإسلام والإخاء والتسامح والجهاد وايضا مراجعة النفس والتحلي بالأخلاق الكريمة والسيرة العطرة للنبي الهادي.

ودعا ، للخروج المشرف يوم الثاني عشر من ربيع الأول لأحياء يوم مولد المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم، في الفعالية المركزية التي تغيظ الكفار والمنافقين و تكف ألسنتهم من الإساءة إلى الإسلام والمسلمين.

إلى ذلك نظمت مديرية بني الحارث أمسية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف بمشاركة وفد من قبائل يام من محافظة نجران.

وخلال الأمسية رحب مدير المديرية حمد بن راكان، بحضور شرفاء وأحرار قبائل يام ومشاركتهم في إحياء مناسبة المولد النبوي الشريف.. مؤكدا أهمية إحياء هذه المناسبة العظيمة التي تجدد الارتباط برسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

وأشار إلى عظمة صاحب المناسبة النبي الأكرم محمد صل الله عليه وعلى آله وسلم التي يتجسد من خلالها التذكر والتذكير بسنة المصطفى وسيرتة العطرة وجهادة لرفع راية الإسلام والمسلمين.

تخلل الأمسية مشاركة شعرية وبرع لقبائل نجران، وأناشيد لفرقة مدرسة شهيد القرآن بمديرية بني الحارث ومسرحية، عبرت عن عظمة المناسبة.