مظلومية وانتصار

5ر4 مليار ريال خسائر قطاع الاتصالات بأمانة العاصمة خلال ثلاثة أعوام من العدوان.

[14/مايو/2018]

بلغت قيمة الخسائر والأضرار الأولية التي تعرض لها قطاع الاتصالات بأمانة العاصمة خلال ثلاثة أعوام العدوان، أربعة مليارات و500 مليون ريال .

وأكد مدير فرع المؤسسة العامة للاتصالات بأمانة العاصمة حسن علي الخزان لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن العدوان استهدف بشكل مباشر شبكة الاتصالات الهاتفية، حيث دمر أكثر من ستة آلاف و983 بين كبينه ومقسمات وخطوط في جميع السنترالات بمديريات الأمانة العشر.

ولفت إلى أن استهداف العدوان للشبكة الهاتفية والبنية التحتية لفرع المؤسسة بالأمانة أدى إلى خروج مئات الخطوط والأرقام عن الخدمة ما أدى إلى إهدار كثير من الإيرادات وتراكم المديونية وإزياد فاقد المبيعات، إضافة إلى تدني مستوى تحصيل الإيرادات.

وتطرق الخزان إلى الجهود المبذولة والأعمال الفنية والإنشائية المستمرة من أجل إصلاح وصيانة ما دمره العدوان من أضرار بالغة في سنترالات وكبائن ومقسمات وخطوط الشبكة الهاتفية بمديريات الأمانة بما يكفل استمرار فرع الاتصالات في تقديم خدماته للمشتركين.

واستنكر جرائم تحالف العدوان واستمراره في استهداف القطاعات الحيوية والخدمية وتدمير شبكة الاتصالات الهاتفية والبنية التحتية للاتصالات.