مظلومية وانتصار

يا نجوم السما يا شمسها والكواكب.. بقلم/ الشاعر محمد أحمد مفلح.

يا نجوم السما يا شمسها والكواكب
يا الجبال الرواسي والحصون المهيبه

بانحارب مماليك الردى بانحارب
لين يتحرر الأقصى ومكه وطيبه

ما تضيع المطالب لا وراها مِطالب
ثارنا لا ورب العرش ما بانسيبه

بعد خطف النساء واجب على الكل واجب
ينطلق للنقا والا فيطرح عسيبه

عيب والعيب الأسود من يخليه عايب
والتخاذل على رد المعيبه معيبه

شب صوت النكف في الشعب حاضر وغايب
داعي الثأر ف الميدان يشعل لهيبه

يا رجال اليمن يا درعها للنوايب
يا قبايل على صوت الوطن مستجيبه

يا جميع الطوايف في اليمن والمذاهب
انفروا في سبيل الله عزه وهيبه

كل واحد يهب اليوم يوم الطلايب
من سكت في مصاب أخوه بكره يصيبه

عرض الأحرار واحد من تهامه لمأرب
ما حصل في التحيتا نعنبو من رضي به

دون الأعراض لو تسقي دمانا الشعايب
لا قسم لو يروح النصف ما هي غليبه

والعدو ما ترك حرمه لطلفه وشايب
واختطاف النساء ما هي عليهم غريبه

ما بقي عذر للساكت ولا للمعاتب
يلحق العز يلحق ما بقي شي يريبه

لقنوا الحلف الأمريكي دروس وتجارب
لا طرا اسم اليمن حلت له أكبر مصيبة

واشعلوها عليهم من جميع الجوانب
بالسلاح المسير والفعول الرهيبه

ليلك الليل يا مسرى رجال الحرايب
موج طوفانها يجتاح من يلتقي به

لا فلسطين والسيد يقود المواكب
والنهاية لحكام العمالة قريبه

سيدي ما يريده طيب والا غصايب
يطلبه بس أبو جبريل واحنا نجيبه

لا ورب السماء يا ناطحات السحايب
غير نرفع لوانا فوقها بالغصيبه

عاد سلمان منا بايشوف العجايب
وابن زايد إلى أبوظبي نرسل نصيبه

جيّشوا ضدنا العالم وهاتوا الكتايب
لا جهنم نورّدهم كتيبة كتيبة

يا مراحب بكم للمقبره يا مراحب
رحبي يا المنايا بالعدو رحبي به

بإذن ربي يعود الحلف مهزوم خايب
من توكلعلى الله كان ربه حسيبة

باتعم المسيره شرقها والمغارب
وآخر الغرب لا صعده يسوق الضريبة
#بقلم_الشاعر_محمد_أحمد_مفلح
#امريكا_تقتل_الشعب_اليمني
#صماد3_تقصف_أبوظبي
#لا_للغزو_والاحتلال